أدبخاطرة

من أجل عينيكِ

من أجل عينيكِ H4

     من أجل عينيكِ

   بقلم/عبدالباسط الصمدي أبوأميمه

يا سيدة إحساسي

ما عدت أنتظر الليل

و لاعادت شغاف القلب

تفرغ من الحب

فأنا أتفقد الورد

في كل وقت

و في حبك أركض

دون توقف

من أجل عينيكِ

أنا زمان في يوم

شديد الحر

انتظرت قدومك

بعد طلوع الورد

وأوراق الشجر

خضراء زاهية

و لما بدت من

نافذة الكلمات عيونك

أسرت انتباه القلب

و أضافت للفرح

ألوان الزهر

و لما التقت عيناي بعينكِ

رأيت ابتسامة

والكثير من الحب

كأن الأماكن

تتهيأ لحضورك

و كأن القلب يضم

زهر الرمان

يا من عرفت قلبكِ

من حروف كتبتها

ابتسامتكِ بقلبي

ووريدي

عيناكِ حب مجنون

و لأجلك أنا

عانقت جنوناً

اخترتك قمراً

لليالي العمر

و لقلبي شمس

منتصف الليل

فيا من عرفت قلبكِ

قولي لي بأن قلبي

هو من دلني على

طريق مشواركِ

و قولي لي بأن قلبي

لغير عيونك

لا يفتح الأبواب

فأنا عاشق

والعشق كالحب

كالشعر إدمان

وجنون لا تخفيه

أعين إنسان
من أجل عينيكِ

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات .. متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي