أدبخاطرة

في قلبي حزن

في قلبي حزن H3

      في قلبي حزن

 بقلم / محمد سعد شاهين

مقالات ذات صلة

يَتَسَرَّبُ الحُزْنُ في أعمَاقِي
كَظَلٍّ يَتَبَعُ خُطَا أَيَّامِي
يَتَلَصَّصُ عَلَى أَفْكَارِي
وَيَسْتَرِقُ السَّمَاءَ
مِنْ أَنْظَارِي

يَتَثَقَّلُ القَلْبُ بِوَزْنِهِ
كَأَنَّهُ صَخْرَةٌ مُتَسَاقِطَةٌ
يَتَسَرَّبُ الدَّمْعُ مِنْ عَيْنِي
كَأَنَّهُ نَهْرٌ جَارٍفٌ
أَحْتَاجُ إِلَى شَيْءٍ يُخَلِّصُنِي
مِنْ هَذَا الحُزْنِ الْمُقِيمِ
أَحْتَاجُ إِلَى شَيْءٍ يُنْوِرُ دَرْبِي
وَيُعِيدُ الأَمَلَ إِلَى قَلْبِي
لَكِنْ أَيْنَ هَذَا الشَّيْءُ؟
أَيْنَ هَذَا النُّورُ؟
أَيْنَ هَذَا الأَمَلُ؟
أَسْأَلُ اللَّهَ أَنْ يُخَلِّصَنِي
مِنْ هَذَا الحُزْنِ الْمُقِيمِ
وَيُنْوِرَ دَرْبِي
وَيُعِيدَ الأَمَلَ إِلَى قَلْبِي

في قلبي حزن

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات .. متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار