أدبقصة قصيرة

نهايه مؤلمه

نهايه مؤلمه

كانت بدايات مرسومه فى الخيال
أول يومين حلوين كلهم إعجابات
ويعدى يوم ورا يوم وتتأثر بالكلمات
بحبك لا بعشقك وتصدق الكلام…
وتحبه حب جنان وترسم فى خيالها
وتدعى ربها سراً أن يحقق اللي بتتمناه
وتمر الايام
تقوله فينك وحشنى يقولها مشغول مش فاضي للكلام
وبعد ساعه واتنين وتحاول تاني معاه
تلقيه مشغول فى مكالمه وطولت بالساعات
قلبها وجعها جداً.. وقالت ومعايه مش فاضي للكلام
وفضلت قاعده حزينه مستنيه يرن عليها
فضلت سهرانه عشانه وهو نايم فى مكانه..
والصبح عيونها غفلت ما هى سهرانه عشانه..
وهو ولا فى باله.. ولما صحيت رنت عليه قالتله انا عارفه انك خاين
قالها قصدك ايه!
قالته مع السلامه بكره تندم على الخيانه..
وكانت النهايه مؤلمه مش زي البدايه.

مقالات ذات صلة

🖋بقلم الكاتبه دينا مصطفىنهايه مؤلمه

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات .. متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي