مقالات

نقطه من اول السطر                         افلاتبصرون                    

نقطه من اول السطر

                        افلاتبصرون

                        بقلم د/حماد مسلم

اتعجب كثيرا ونضرب كف علي كف عندما نواجه كارثه من سماع اخبار عن سقوط شهداء في منطقة …..من رجال الشرطه او القوات المسلحة او من المواطنين الابرياء وعلي الجانب الاخر اجد مجموعة من الشامتين الذين مازالوا ينادون بالاكل والناس مش لاقيه لقمة العيش والاسعار النارالمرتبات المتدنيه اي فائده من زياده مرتبات او انخفاض الاسعار في ظل وجود ارهاب اسود يحصد ارواح الابرياء افلاتبصرون ايها الحمقي افلاتتدبرون ان مصر معرضه لمؤامرة كبري من اجل اسقاطها ولكن لماذا الان نعم ياساده عندما وضعت مصر علي خريطه الرحله المقدسه للسيد المسيح والسيده العذراء ازاي وان تحتضن مصر مؤتمر عالمي علي ارضها لابد من احداث فوضي حتي تصل للعالم كله ان مصر غير أمنه ونريد لمصر السقوط يجب ان يسقط العديد من الشهداء حتي تصل الرسالة الي العالم اجمع بان مصر غير امنه وتظل مصر فى الانحصار الاقتصادي وتدمير الاقتصاد المصري لنفر رجال الاستثمار وهروبهم وعدم اقامة مشروعات علي الاراضي المصريه الرساله وصلت ولكن للاسف مازالت هناك مجموعات ضالة تقف وراء تلك الاعمال الارهابية في ظل حالة الصموت من الاحزاب ورجال القانون ومنظمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الانسان ..كنا اشارنا من قبل في العديد من المقالات عن تنفيذ احكام الاعدام علي من اثبت تورطه او مشاركته ولو بالفكر او نشر اكاذيب او انتماءه الفكري لمجموعات ارهابية مثل الاخوان المسلمين وما اكثرهم وخاصة وان كتائبهم الاكترونيه تنشط الان فى ظل هذا يخرجون علينا بزياده الاسعار والحياة بقت نار علي العموم نحن نؤمن بان مصر تدفع فاتورة حريتها من دم ابنائها الشجعان ونعلم انها لم تكن العملية الاخيرة ولكن عندما تدق طبول الحرب لاشفقة ولارحمة لهولاء الخونه ولن نرحم ايضا من يقف يجوارهم او ينتمي لافكارهم …حفظك الله يامصر ياارض الازهر يارحلة المسيح ياارض السلام يامن تجلي فيها الله 

عزيزي القارئ لسنا ضدد فصيل بعينه ولا نقف بجوار الباطل ولكن انتمائنا للبلد وحبنا للسلام يجعلنا نقول افلاتبصرون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
Translate »
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي