فن

مهمة تمس حياتنا اليومية كوميديا تسلط الضوء لحل مشاكل المجتمع

كتب ابراهيم عطاالله .مدير تصوير هشام العالمى.

بشكل كوميدى ظريف يقبل عليها الجميع حتى أصبح له جمهور خاص من الأسر المصرية والعربية التى تتابع أعماله وتذهب اليه فى اى مكان يقدم عروضه المسرحية سواء كان فى القومي او العائم او مسارح المحافظات التى كانت تمتلئ على آخرها ويتم وضع كراسي اضافية بسبب الزحام الشديد نتيجة لحب الجمهور الشديد لسامح حسين حتى مسرح البالون والذي فوجئنا به كامل العدد رغم انه مسرح كبير ومن أكبر مسارح وزارة الثقافة ويصل عدد كراسيه إلى 860 كرسى .. ومعنى أن تعلق على ابوابه لافتة كامل العدد فهذا معناه نجاح كبير لم يحققه الا عروض قليلة جدا قدمت على مسرح البالون منذ فترة . العرض فى اطار كوميدى غنائى استعراضى يُجسد حالة القلق والتوتر التي يعيشها الإنسان في ظل الضغوط الحياتية والمشاكل اليومية حيث يتعرض بطل العرض الموسيقار باسم ” سامح حسين ” للطرد بسبب عدم امتلاكة ايجار شقته ويلتقي صدفة بنادية “سمر علام” والتى تمر بنفس الظروف و تحدث بينهم مواقف غير مقصودة تنتهى بحصولهم على جائزة مالية من احد البرامج التليفزيونية ويفكر ” باسم ” فى استغلال المبلغ فى انشاء مشروع يدر عليه دخل هو ونادية ينقذهم من حالة الفلس التى يعانيان منها وفى النهاية يقرر استغلال المبلغ في إنشاء أبليكيشن اسمه ” طبطبلي ” لحل مشاكل الناس وإنقاذهم من الخوف والقلق من خلال الحوار والتعرف على مشاكلهم وايجاد حلول لهم فى مشاهد او اسكتشات قصيرة يواجه فيها البطل تحديات مختلفة ويتفاعل مع شخصيات متنوعة يسلط الضوء من خلالها على قضايا إنسانية عميقة مثل البحث عن السعادة والتوازن النفسي والعلاقات الإنسانية والتى تبدأ بمشهد حالة شاب يعاني من اضطراب القلق الاجتماعي او الرهاب الاجتماعي ويعالج باسم ونادية الموقف ثم تتوالى المواقف والشخصيات لكن اهمها هو المشهد الذى تناول مشاكل الابناء والاباء وكل منهم يعرض وجهة نظرة وكثرة الضغوط التى يعانيها من الطرف الثانى وكانت حلول باسم بسيطة ومهمة فى علاج مشاكلهم وتقريب وجهات النظربينهم بعيدا عن فكرة الانتحار او المخدرات التى يلجاء اليها الاطراف التى تعانى من هذه الضغوط . ما يميز العرض هو طريقة دمج العناصر الاستعراضية والغنائية في سياق النص الدرامى دون مغالاة . الرقصات والأغاني لم تقدم كمقاطع منفصلة مثل معظم الأعمال الاستعراضية بل كانت متكاملة مع الأحداث والشخصيات فى الإطار الجاد والمهم الذي يقدمه البيت الفنى للفنون الشعبية والاستعراضية برئاسة الفنان احمد الشافعى والذى استطاع ان يطور من أداء البيت الفنى منذ توليه إدارتها. بطل العرض سامح حسين مبدع دائما فى أدائه للشخصيات التى يقدمها فكان أداؤه رائعا فى شخصية باسم والتى قدمها بشكل سلس وكوميدى كان سببا فى رسم الضحكة الحلوة على شفاه الجمهور . ايضا سمر علام قدمت دورها بشكل كوميدا جميله يختلف عما سبق وقدمته من قبل سواء فى المسرح او التليفزيون.
أ/ أحمد الشافعي رئيس البيت الفنى
منسق عام العروض
أ/ ايهاب فاروق
نجاح منقطع النظير و باهر المسرحية اللي عملت ضجة و قلق مسرحية عامل قلق بطولة النجم سامح حسين
وسمر علام – محمد مبروك يوركا – وفاء سليمان – عماد عبد المجيد – طارق دياب – مصطفى سعيد – باسم سليمان – محمد صفاء – حامد الزناتي – رامي حازم – حسن علي – محمد مصطفى تيكا – نورهان عشوش – سما نصر الدين – سهيلة الأنور – عنان عاطف – منة عاطف
* مساعد مخرج – عبده بكرى
* إدارة مسرحية / أحمد عبادي – أحمد عبدالباسط
* تنفيذ موسيقى / عبدالحميد منير – صافيناز محمد
* تنفيذ إضاءة / محمد الشيمي
* شاشات / مصطفي إبراهيم
* جرافيك / ضياء داود
* إضاءة / عز حلمي
* موسيقي وألحان / يحي ناديم
* مكياج و كوافير / رحاب طايع
* خدع مسرحية / خالد عباس
* تصميم دعاية / محمد وحيد
* إستعراضات / هاني حسن
* أزياء / أميرة صابر
* ديكور / حازم شبل
* تأليف / محمد زناتي – أحمد الملواني
* قصة وأشعار / محمد زناتي
* مخرج منفذ / كريم محروس
* مدير عام الفرقة / لبنى الشيخ
فكرة و إخراج / إسلام إمام

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات .. متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار