مقالات

مش كده ولا إيه

مش كده ولا إيهمش كده ولا إيه
كتب: أشرف محمد جمعة

خلق المعايير عادة ما يجعل الأمور تسير بشكل منتظم ، ويكون الوصول للهدف أمر حتمي ولكن المثير للإنتباه واختلاف هذه المعايير.

وهنا حديثي عن تركيزنا في الفترات الأخيرة عن فوز مصر مثلا بتنظيم بطوله قاريه او دوليه، فهي ذات عائد مادي جيد بلا شك ودعائي وإعلامي ممتاز.

لا خلاف على ذلك، أما أننا نعتبره إنجاز غير مسبوق ونبدأ الاحتفالات والأفراح فهذا يعني ان هناك خلل ما.

فدعم الصناعه والزراعة، هما الاهم لانهما أساس الإقتصاد ولا نجاح بدون هذا الدعم لهما ، فعلينا إذا قطع ذلك الحبل السري الوهمي الذي يغذي اقتصادنا في الوقت الحالي.

وهو القروض فقد حدث منذ حوالي 10 أيام وقد صدر تصريح أراه خطيرا، عن مسؤول بوزارة المالية مفاده أن فوائد القروض اصبحت اكبر من الناتج المحلي.

هذه كارثه بكل المقاييس، وانتظرت ان أشاهد تكذيبا أو تعديلا لهذا التصريح ولكن لم يحدث، وهذه مرحله مرعبه وأرى أنه قد آن الأوان.

لدعم الإقتصاد الواهن الحالي، حتى يستعيد عافيته، حتى لا يكون إصبعنا بين أسنان عدونا، وإن يكون مصدره قوه وليس ذراع يتم ليها.

هذا هو الإنجاز وليس فوز فيلم سينمائي بجائزه او نادي رياضي ببطولة قاريه.

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات .. متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي