أخبار محليهأخبار مصر اليوم نيوز

فيلم الندم للمخرج مجدي

محمود وصالون هشام الحلو من كافتريا كاتنيو بالاسماعيلية

فيلم الندم للمخرج مجدي محمود وصالون هشام الحلو من كافتريا كاتنيو بالاسماعيلية

بقلم الكاتب

محمد عباس

الاسماعيلية

فيلم الندم للمخرج مجدي
وتتناول فكرة الفيلم قضية تمس كل اسرة داخل المجتمع المصري وتركزت حول جحود الابناء واختلال منظومة القيم.
وامام صراع الحياة ورغبة الابناء الزج بالام داخل دار المسنين وبيع البيت والارض التي كانت بالامس املاكها وسجلتها لهم .
وقدم مخرج الفيلم مجدي محمود رؤيته الخاصة نحو ندم الابناء وعودة وازع الضمير قبل فوات الأوان.
و اشار الي تدخل اهل الخير و رفضهم وعدم قبولهم اهانة الام . الام التي اوصانا رسولنا الكريم في الحديث الشريف بخير الصحبة امك ثم امك ثم امك ثم ابوك .
ومن خلال فريق العمل الجديد ولاول مرة يمارس التمثيل .
و في ظل رسالة وهدف ورؤية و بعيدا عن اي طموحات في الكسب المادي .
وعلي العكس يتم الانفاق علي صناعة فيلم قرابة ساعة الا ربع بالجهود الذاتية.
وتم تقلد عدة ادوار للمخرج واسناد اكثر من دور لبعض الممثلين الجدد .
واستطاع الاستاذ مجدي محمود اكساب الفيلم توازن من حيث الاغاني المعبرة بصوت عزبي الاسماعيلية الفنان / علاء البحار .
ونالت بطلة الفيلم التي ادت وبرعت في دور الام اجماع من كل جمهور عرض الفيلم واثنوا علي دورها .
لعبت الشاعرة الاستاذة ،/ هدي عبدالله دورا كبيرا في كتابة الاشعار للاغاني و سيناريو قصة الفيلم بالتعاون مع مخرج العرض الاستاذ/ محدي محمود .
وعقب عرض الفيلم قام الاستاذ هشام الحلو بفتح حوار مفتوح لاستطلاع الرؤي المختلفة للفيلم من جمهور الفيلم ورفقاء الدرب.
ووضع هشام الحلو اطار محدد للنقد البناء الايجابي فقط.
وذلك لكون الامكانيات المادية محدودة و بمجهودات شخصية وتعذر الفنيين المختصين من تمثيل واضاءة وكاميرا وغيرها غير من الامكانيات ( ينقد ولاينتقد ) .
وتم تقديم الشكر من الجمهور الي الاستاذ / مجدي محمود مخرج الفيلم .
وقدم الاستاذ / حسن عبدالشافي اقتراح بعمل كوميدي وبعد ان استطاع المبدع مجدي محمود ان يبكي الجمهور ووضع بسمة ولمسه هادفة في المجتمع ورغبة في اصلاح منظومة القيم الانسانية .
واكدت دكتورة / ماجدة عطا علي براعة المخرج في اتقان مفردات العمل وتناولت بالسرد ادوار عديدة شارك بها من خلال الكامير والموبيل والاضاءة وتدريب الممثلين والحركة وفنيات العمل .
وجاءت مشاركة الحوار للمخرج مجدي مرعي بالثناء علي بعض المشاهد المؤثرة ومنها جري الاحفاد وراء السيارة التي كانت تقل جدتهم مع التحفظ علي توجيه النقد لكيفية محددة .
و من المشاهد الفنية مشهد المقابر عندما ذهبت الجدة تستغيث بزواجها ان ياخذها بجواره بعد جحود الابناء ورغبتهم في اسكانها دار مسنين .
قام بالتغطية الاعلامية :
الشاعرة والاعلامية الاستاذة / شبماء الغيتاتي و احدي بطلات العرض .
الاعلامية الاستاذة / سماح عبدالعزيز
ورجل المواقف الصعبة والرسالة الانسانية الاستاذ عبدالرحمن بشير.
وباغنية الفنان عزبي الاسماعيلية واغنية ثلاث سلامات اختتمت دائرة الحوار البناء والراي والراي الاخر
وقدم الفنان /علي الدكروني رؤيته نحو مفردات الفيلم ومشاهد جذبت انتباهه واعجابه وبعدها غني وغني معه ضيوف العرض .
وقدم المستشار / محمد يونس والناقد الاستاذ / حسن عبدالشافي والاستاذ / نجدي امين والاستاذة / حنان حسن والمستشار رضا فيصل واخرون قدموا عدد من التوصيات للعمل القادم .
وتناول اللقاء عرض اشعار من الشاعرة / رشا وبعض ابيات للشاعر نزار قباني
ثم جاءت اشعار شاعرالشعب وبطل من ابطال العرض الفنان الشاعر / سيد عميش .
والفنانة اية وتغنت باغنية جميلة وتغني بها الحضور.
وكما حضر معظم ابطال العرض وفيلم السهرة الندم ومع كوكبة من الفنانين والمبدعين في الاسماعيلية .
وتم التقاط بعض الصور والتسجيل لبعض مشاهد الفيلم وصور جماعية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي