أدب

عالم الذر

د.عبدالواحد الجاسم

عالم الذر
بقلم: د.عبدالواحد الجاسم

عالمُ الذّرِّ : هوَ العالم التي تشيرُ إليهِ الآيةُ القُرآنيّةُ : {وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آَدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ} .

ماهو “الذر” ؟

مقالات ذات صلة

هناك عدة تفسيرات لكلمة “الذر” ، منها :

اولا : الأطفال الصغار .

ثانيا : الكلمةِ مأخوذٌة مِن كلمة “ذرأَ” ، والتي معناهُا “خلق” .

ثالثا : الكلمة مأخوذة من كلمة “الذر” ، ويعني الموجوداتِ الصغيرةَ جداً كذرّاتِ الغُبارِ مثلاً والنّملِ الصّغيرِ ، ومِن هُنا فإنَّ أبناءَ الإنسانِ تبدأُ حياتُهم من نطفةٍ صغيرةٍ جدّاً .

رأي المفسرين لهذه الآية

تفسيرين اساسيين لهذه الآية الكريمة :

التفسير الأول : حينَ خُلِقَ آدمُ ، ظهرَ أبناؤهُ على صورةِ الذّرِّ إلى آخرِ نسلٍ لهُ منَ البشرِ ، فظهرَ هذا الذّرُّ أو الذّرّاتُ مِن طينةِ آدمَ نفسهِ ، وكانَ لهذا الذّرِّ عقلٌ وشعورٌ كافٍ للاستماعِ والخِطابِ والجَوابِ ، فخاطبَ اللهُ سُبحانهُ الذّرَّ قائِلاً لهم : ألستُ بربِكم ؟ فأجابَ الذّرُّ جميعاً : بلى شَهدنا ، نعم نحن نشهد بأنك ربنا ، بعد ذلك رجع هذا الذّرُّ “أو هذهِ الذّرّاتُ” جميعاً إلى صُلبِ آدمَ “أو إلى طينتهِ .

و عندما اتينا لعالم الدنيا فإننا نسينا تفاصيل عالم الذر ولكننا لازلنا نتذكر بصورة إجمالية هذا التذكر هو الذي يجعل كل انسان إذا تجرد عن العصبية والمصالح الذاتية يشعر بوجود الله .

ولكن الإعتقاد بعالم الذر يستلزم القبول بنوع من التناسخ ، و نعرف ان التناسخ باطل شرعا وعقلا ؟

وطِبقاً لهذا التّفسيرِ- أن تكونَ روحُ الإنسانِ قَد خُلقَتْ في عالم الذر قبلَ ولادتهِ الفعليّةِ في الدنيا ، وبعدَ فترةٍ طويلةٍ أو قصيرةٍ جاءَ إلى هذا العالمِ ثانيةً ، وعلى هذا فسوفَ تحومُ حولهُ كثيرٌ مِنَ الإشكالاتِ فِي شأنِ التّناسخِ .

التفسير الثاني :

إنَّ المُرادَ مِن “عالمِ الذر” وهذا العهدِ هوَ عالمُ الاِستعدادِ “والكفاءاتِ ، و “عهدِ الفِطرةِ” والتّكوينِ والخَلقِ ..

عندَ خروجِ أبناءِ آدمَ مِن أصلابِ آبائِهم إلى أرحامِ الأمَّهاتِ ، وهم نطفٌ لا تَعدو الذّرّاتِ الصِّغارَ ، وهبَهُم اللهُ الاِستعدادَ لتقبُّلِ الحقيقةِ التّوحيديّةِ ، وأودعَ ذلكَ السِّرَّ الإلهيَّ فِي ذاتِهم وفطرتِهم بصورةِ إحساسٍ داخليٍّ

اذن عالم الذر رمز يشير إلى الفطرة الموجودة عند الإنسان حول وجود الله .

الخلاصه
ان بعض العلماء يعتقدون بوجود حقيقي لعالم الذر ، وبعض العلماء لايعتقدون بوجود حقيقي لعالم الذر

عالم الذر
عالم الذر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
Translate »
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي