مقالات

شخصيات اسلاميه من الصحابه الاجلاء والصحابيات

 

شخصيات اسلاميه من الصحابه الاجلاء والصحابياتشخصيات اسلاميه من الصحابه الاجلاء والصحابيات

 

كما تعودنا في السنوات السابقه في شهر رمضان الكريم ان نقدم شخصيات اسلاميه من الصحابه الاجلاء والصحابيات الكريمات وايضا من غزوات الرسول صل الله عليه وسلم وايضا الفتوحات الاسلاميه والدول الاسلاميه سنقدم كل يوم شخصيه من الرجال او النساء اواحدى الغزوات او الفتوحات او احدى الدول الاسلاميه الى ان ينتهي الشهر الكريم ونكون قد تعرفنا على جزء من التاريخ الاسلامي العظيم
وسنقدم اليوم شخصيه عظيمه تاتي في المرتبه الثانيه بعد الرسول صل الله عليه وسلم وهو الصدبق ابو بكر الصديق

هو أبي بكر الصديق رضى الله عنه الصّدّيق العتيق الصاحب الأتقى الأوّاه ثاني اثنين في الغار خليفة رسول الله، سيدنا أبو بكر
ولد بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر 50 ق هـ / 574م
مكة، تهامة، شبه الجزيرة العربية
الوفاةجمادى الأولى 13هـ / 23 أغسطس 634م
المدينة المنورة الحجاز شبه الجزيرة العربية
النسب أبوه: أبو قحافة عثمان بن عامر بن عمرو التيمي القرشي
أمه: أم الخير سلمى بنت صخر بن عامر التيمية القرشية
زوجاته: قتيلة بنت عبد العزى، وأم رومان بنت عامر،وأسماء بنت عميس، وحبيبة بنت خارجة.
ذريته: عبد الرحمن، وعبد الله، ومحمد، وأسماء، وعائشة،وأم كلثوم.

أبو بَكر الصّدِّيق عبد الله بن أبي قُحافة التَّيمي القُرَشيّ50 ق هـ – 13هـ / 573م – 634م هو أولُ الخُلفاء الراشدين، وأحد العشرة المُبشرين بالجنَّة، وهو وزيرُ نبيّ الإسلام مُحمد وصاحبهُ، ورفيقهُ عند هجرته إلى المدينة المنورة. يَعدُّه أهل السنة والجماعة خيرَ الناس بعد الأنبياءوالرسل، وأكثرَ الصَّحابة إيماناً وزهداً، وأحبَّ الناس إلى النبي مُحمد بعد زوجته عائشة. عادة ما يُلحَق اسمُ أبي بكرٍ بلقب الصّدِّيق، وهو لقبٌ لقَّبه إياه النبي مُحمد لكثرةِ تصديقه إياه.

ولد أبو بكر الصدِّيق في مكة سنة 573م بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر، وكان من أغنياء قُريش في الجاهليَّة، فلما دعاه النبي مُحمد إلى الإسلام أسلمَ دون تردد، فكان أول من أسلم مِن الرجال الأحرار. ثم هاجر أبو بكر مُرافقاً للنبي مُحمد من مكة إلى المدينة، وشَهِد غزوة بدروالمشاهد كلها مع النبي مُحمد، ولما مرض النبي مرضه الذي مات فيه أمر أبا بكر أن يَؤمَّ الناس في الصلاة. توفي النبي مُحمد يوم الإثنين 12 ربيع الأول سنة 11هـ، وبويع أبو بكر بالخِلافة في اليوم نفسه، فبدأ بإدارة شؤون الدولة الإسلامية من تعيين الولاة والقضاء وتسيير الجيوش، وارتدت كثير من القبائل العربية عن الإسلام، فأخذ يقاتلها ويُرسل الجيوش لمحاربتها حتى أخضع الجزيرة العربيةبأكملها تحت الحُكم الإسلامي، ولما انتهت حروب الرِّدة، بدأ أبو بكر بتوجيه الجيوش الإسلامية لفتح العراق وبلاد الشَّام، ففتح مُعظم العراق وجزءاً كبيراً من أرض الشَّام. توفي أبو بكر يوم الإثنين 22 جمادى الآخرة سنة 13هـ، وكان عمره ثلاثاً وستين سنة، فخلفه من بعده عمر بن الخطَّاب.

صالح منصور

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات .. متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي