أخبار محليهأخبار مصر اليوم نيوز

سكرتير عام شمال سيناء

يترأس المجلس التنفيذي لمحو الأمية

سكرتير عام شمال سيناء يترأس المجلس التنفيذي لمحو الأمية

بقلم د. طارق قطب

مكتب العريش

سكرتير عام شمال سيناء
قال اللواء اسامه الغندور سكرتير عام محافظه شمال سيناء، انه يتم تقديم الخدمات المتكاملة للمواطنين في المناطق النائية من خلال القوافل السكانية، وخاصة الخدمات الخاصة بتنظيم الأسرة ومحو الأمية واستخراج الأوراق الثبوتية، تنفيذًا لتوجيهات اللواء دكتور محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء.
وأضاف الغندور خلال المجلس التنفيذي لمحو الأمية والذي عقد في قاعة الاجتماعات بديوان عام المحافظة برئاسته وبحضور اللواء رائد هيكل رئيس الجهاز المركزي لمحو الأمية وتعليم الكبار والدكتور طلعت عبد القوي رئيس الاتحاد العام للجمعيات الأهلية، أنه يتم تنفيذ الأنشطة السكانية من خلال المجلس القومي للسكان ووحدة السكان الرئيسية بالمحافظة بالتعاون مع الجهات التنفيذية الشريكة.
وشدد الغندور على إعادة تفعيل أنشطة الجمعيات الأهلية التي تعمل في مجالي خدمات تنظيم الأسرة ومحو الأمية، بجانب توفير الأجهزة الطبية وتوفير الأطباء.
وأشار الغندور إلي أن خطة الدولة تعتمد علي إعادة توزيع السكان علي أرض محافظة شمال سيناء، من خلال إنشاء 11 تجمع تنموي متكامل في منطقة وسط سيناء، حيث تم تسليم المرحلة الأولي للمنتفعين، وسيتم طرح كراسات الشروط للمرحلة الثانية خلال الفترة المقبلة، حيث أن الهدف من التجمعات التنموية دمج أبناء سيناء مع أبناء الوادي.
وأضاف الدكتور طلعت عبد القوي، رئيس الاتحاد العام للجمعيات الأهلية، أنه لدينا مشكلة سكانية طبقًا للأرقام والمؤشرات، فهناك خلل بين معدل النمو السكاني والنمو الاقتصادي، ولكى يشعر المواطن بالنمو الحقيقي يجب أن تبلغ معدلات النمو الاقتصادي ثلاثة أضعاف النمو السكاني، والإحصائيات تشير إلى أن معدل النمو السكاني يبلغ 2.5 %، بينما يبلغ النمو الاقتصادي 4.2 %.
واستعرض عبد القوي أسباب الزيادة السكانية والآثار المترتبة عليها والجهود التي تقوم بها الدولة في هذا الإطار، مؤكدًا على ان هناك مولود كل 15 ثانية بما يعني 4 مواليد في الدقيقة و5690 مولد في اليوم الواحد، ومليون و600 ألف مولد في العام، لافتا الي ان عدد السكان في مصر طبقا لآخر إحصاء 105.9 مليون نسمة.
وأشار اللواء رائد هيكل رئيس الجهاز المركزي لمحو الأمية وتعليم الكبار، إلي أن هناك خطة للجهاز في شمال سيناء، اذ يتم تنفيذ دورات لمحو الأمية ربع سنوية، وذلك بالتنسيق مع الجهات الشريكة، مؤكدًا علي أن التعليم حق للجميع وهو الركيزة الأساسية للتنمية، ومحو الأمية هو السبيل نحو حياة كريمة والقضاء علي الفقر.
وطالب هيكل، بتشكيل لجنة عليا برئاسة المحافظ وعضوية ممثلين عن الجهاز وفرع محو الأمية بالعريش والاتحاد العام للجمعيات الأهلية والاتحاد الإقليمي للجمعيات الأهلية لمتابعة تنفيذ المستهدف، فضلًا عن دعم فرع الجهاز بشمال سيناء بالحصر الخاص بالأميين عن طريق رؤساء القرى.
حضر اللقاء كلا من الدكتور رضا محمود محمد رئيس الإدارة المركزية للتخطيط بالجهاز المركزي لمحو الأمية واحمد عبد الموجود رئيس مكتب الاتصال السياسي وعبد الحميد نصرت المدير التنفيذي للاتحاد العام للجمعيات الأهلية، وعلي غيط مدير عام التضامن الاجتماعي بشمال سيناء ، ونوال سالم رئيس فرع المجلس القومي للسكان بالمحافظة، ومديري المديريات المعنية ورؤساء الجمعيات الأهلية و أمناء الأحزاب السياسية في شمال سيناء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي