مقالات

رصاصة لكل رضيع”.. معرض فن حديث للدكتورة وفاء ياديس عن أطفال غزة.

رصاصة لكل رضيع”.. معرض فن حديث للدكتورة وفاء ياديس عن أطفال غزة.رصاصة لكل رضيع".. معرض فن حديث للدكتورة وفاء ياديس عن أطفال غزة.
كتب د. سمير ابراهيم .

إقامة معرض جديد من سلسلة معارض الفنانة التشكيلية الدكتورة وفاء ياديس اونلاين لدعم غزة بعنوان “رصاصة لكل رضيع”، ويناقش المعرض وحشية قتل الأطفال الرضع واستهدافهم وقنصهم من الجيش الإسرائيلي بشكل مكثف فى غزة.. وتقول الدكتورة وفاء ياديس، إن وحشية المجتمع الدولى الداعم للجيش الإسرائيلى فى حرب الإبادة التى تستهدف التطهير العرقى للفلسطينيين، قد تخطت كل الحدود، وفى حين يتم الإعلان من هذه الدول عن العمل على هدنة، فأنه يتم شحن وتمويل الجيش الإسرائيلي بكميات كبيرة من الذخيرة ومعدات الحرب التى يتم توجيهها للأطفال فى المستشفيات والرضع فى أحضان أمهاتهم، واستهداف مدارس ومخيمات يتم إعدام من فيهم برصاصة لكل طفل، يتم رؤيته فى صحبة أمه أو على سرير مخيم أو فى الطريق، هذه الذخائر تأتى من دعم أمريكا وانجلترا وفرنسا لمخطط إبادة المسلمين عموما والبداية بغزة وأطفالها، وهو المعلن فى مخطط صريح له خرائط يتم إذاعتها من هذه الدول، وهذا المخطط تم وضعه فى أواخر عهد الدولة العثمانية فى شكل توطين اليهود فى الشرق الأوسط، ومشروع سكة حديد لقطار الحجاز الهدف الحقيقى منه الوصول إلى الكعبة وهدمها.. وتضيف الدكتورة وفاء ياديس، أن هذه الخطة يتم العمل عليها مع خطة الإبادة بالتحكم بصحة الشعوب بالقتل عن طريق نشر الأمراض الفتاكة بادخال مواد غذائية مسرطنة منذ عقود، وتم نشر سرطان الأطفال والفشل الكلوي والتليف الكبدى على مدار الخمسين عاما الماضية فى مراحل محسوبة، باستخدام المنكهات المصنعة من أنسجة أعضاء الأجنة والأطفال الرضع، ليأكل المسلمين من المحرمات الثلاثة الميتة والدم ولحم الخنزير، فى شكل مأكولات ومشروبات ومستحضرات تجميل، هذه المحرمات الثلاثة لها تأثير يخل بإدراك الإنسان العقلى وإتزان نفسيته بالتوازى مع توقف عمل أعضاؤه الجسدية..معرض “رصاصة لكل رضيع” هو المعرض الخامس للفنانة التشكيلية الدكتورة وفاء ياديس لدعم غزة والقضية الفلسطينية، بعد معرض “كلام فى الحرب” و “دبكة على تل أبيس” و “حصد الأسير” و “قطفة زعتر”، وذلك بالإضافة إلى مبادرة “إفاقة” التى تدعم المقاطعة للمنتجات الداعمة لجيش الاحتلال الإسرائيلي..جدير بالذكر أن الدكتورة وفاء ياديس هى عميد المعهد الدولى لعلوم الميتافيزيقا، وعضو الجمعية الدولية لعلوم السيكولوجي، ومؤسس مدرسة آرت ميتافزكس للعلاج بالفن، ومؤسس اتجاه ايجيبتوسنتريزم للعلوم والفنون المصرية
……….

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي