الازهر والاوقاف

بمشاركة نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي، كلية العلوم بجامعة الأزهر تحتفل بيوم الشهيد

” بمشاركة نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي، كلية العلوم بجامعة الأزهر تحتفل بيوم الشهيدبمشاركة نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي، كلية العلوم بجامعة الأزهر تحتفل بيوم الشهيد
متابعة/خالد بخيت

تحت رعاية فضيلة الأستاذ الدكتور سلامة داود رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي وفضيلة الأستاذ الدكتور محمد عبدالمالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي، أقامت كلية العلوم جامعة الأزهر بأسيوط برئاسة الأستاذ الدكتور علاء جاد الكريم عميد الكلية، حفلا بمناسبة يوم الشهيد، وذلك بحضور الأستاذ الدكتور أبو بكر عبدالهادي وكيل الكلية لشئون الطلاب والتعليم والأستاذ الدكتور إمام الشافعي عميد كلية البنات الأزهرية بالمنيا والأستاذ الدكتور إبراهيم شعلان عميد كلية الطب والأستاذ الدكتور جمال رجب عميد كلية التربية بنين وعدد من السادة أعضاء هيئة التدريس و السيد العقيد محمد صلاح مدير التربية العسكرية بفرع الجامعة للوجه القبلي و أعضاء المكتب الفني بمكتب نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي والطلاب.

بدأ الحفل بتلاوة القرآن الكريم والسلام الجمهوري الذي قدمه الدكتور الدوشي المهدي أستاذ علوم البحار بالكلية، ثم كلمة ترحيب من الأستاذ الدكتور علاء جاد الكريم عميد كلية العلوم، رحب فيها بالمنصة الموقرة والسادة الحضور، شاكرا مشاركة ودعم نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي الدائم لفعاليات وأنشطة الكلية على مدار العام الجامعي، والذي يوافق ٩ مارس وهو يوم استشهاد الفريق عبدالمنعم رياض.

وفى كلمته نقل فضيلة الأستاذ الدكتور محمد عبدالمالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي تحيات فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر وفضيلة الأستاذ الدكتور سلامة داود رئيس جامعة الأزهر للسادة الحضور، مقدما التهنئة بحلول شهر رمضان المعظم، سائلا المولى عز وجل أن يبلغنا إياه أعواما مديدة وأن يبارك لنا فيه.
وأضاف فضيلته أن احتفالنا بيوم الشهيد، يأتي
انطلاقا من مشاعر التقدير والدعم من جميع منسوبي جامعة الأزهر من الأساتذة والطلاب للشهداء والمصابين، الذين ضحوا بأنفسهم فداء للوطن ومن أجل الحفاظ على أمنه واستقراره وحماية مصرنا وأراضيها.
وأوضح فضيلته أن الموت ليس محض فناء وإنما هو انتقال من حياة لأخرى، فالشهيد حى عند ربه، يدخل الجنة بروحه عقب موته، حى بذكراه الطيبة بين الناس، قال تعالى” ولا تحسبن الذين قتلوا فى سبيل الله أموتا، بل أحياء عند ربهم يرزقون”، وأمنه الله من الفزع الأكبر ويشفع فى أهله ويزوج من الحور العين، جزاء لتقديمه أعز ما يملك – وهو حياته- فى سبيل الله، والقرآن الكريم تحدث فى كثير من المواضع عن فضل الشهداء ومكانتهم، كل على حسب صدقه ونيته.

وقال العقيد محمد صلاح مدير التربية العسكرية بجامعة الأزهر بأسيوط، إن القوات المسلحة عقيدتها الثبات و عدم الخوف وطلب الشهادة من أجل حماية الوطن والشعب المصري، موجها تحية لأرواح الشهداء الذين ضحوا بحياتهم.

وفى الختام أشاد فضيلته بالقائمين على حسن تنظيم الحفل وحفاوة الإستقبال.

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات .. متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي