اخبار مصر

المنطقه الصناعيه حلم بالبحر الأحمر

بقلم/ أحمد محمود الضبع… البحر الأحمر

كلما نظرت حولي أرى سفن شحن عملاقة تحملا خام الفوسفات، أو سيارات للنقل الثقيل تحمل أطنانا وأطنانا من الأحجار، تعبر طرق البحر الأحمر وتصيبها بأعطال وتكسير بسبب حمولاتها الضخمة.

مقالات ذات صلة

فلماذا تخرج هذه المواد الخام إلى خارج المحافظة؟

منذ بضع سنوات كان هناك حديث لرئيس الجمهورية بتوطين الصناعة ومنع تصدير المواد الخام، الأمر الذي سوف يترتب عليه إنشاء عدد من المصانع التي يمكن أن تقام في هذه المحافظة التعدينية العريقة.

إن حلما أن تمتلك محافظة البحر الأحمر منطقة صناعية ضخمة تضم مصانع للرخام والسيراميك والأسمدة والعديد والعديد مما هو على شاكلتها من المصانع ذات العمالة الكثيفة والأرباح الضخمة.

هو حلم فعلا وإن كان صعبا فليس مستحيلا، وذلك أن الأساس بالفعل موجود، والبنية التحتية التي أسستها الدولة في الفترة الماضية ذات العامل المساعد الأكبر.

إن قائمة كبيرة من الثروة المعدنية تمتلكها محافظة البحر الأحمر، حيث إن بها 220 محجرا لاستخراج المواد الأولية، وتزخر بالمواد الخام التي يتم تصديرها دون تصنيع، وتهدر على الدولة ملايين الجنيهات، التي لو تم تحصيلها من تلك الصناعات لقضت على نسبة كبيرة من البطالة وساهمت في إنعاش الاقتصاد المصري.

إن المواد الخام التي تزخر بها المحافظة تحتاج لمناطق صناعية حديثة تستغل هذه الثروات الطبيعية لتقوم بتصنيعها في نفس المحافظة دون أن تتحمل تكاليف النقل ومشاكله ويمكن لبعضها أن يتم تصديره إلى الخارج أيضا من مواني المحافظة.

كانت تمتلك المحافظة العديد من القلاع التعدينية الحمراوين وأم الحويطات وكانت مجتمعات متكاملة، وكانت أيضا هناك مناجم مثل منجم البيضة والذي كان من أكبر مناجم الفوسوفات بمصر، ومنجم النخيل، ومنجم العطشان، وأبوطرور قبلي وبحري.

وكانت الشركات العاملة بالمناجم توفرا للعمال ولأسرهم سبل الإعاشة وهذا خلق نوع من الاستقرار وبدأت تنشئ تلك المناطق واستمر هذا النشاط التعديني.

في النهاية أعتقد أن هذا الاقتراح يمكن أن يقدم إلى لجنة الصناعة بمجلس النواب ومجلس الشيوخ من خلال السادة النواب الستة الممثلين للمحافظة، لما له من نفع كبير لأهالي المحافظة من تشغيل العمالة وتنشيط الحركة السكانية، ونمو سريع في الدخل الفردي للأهالي الأمر الذي يعود بالنفع والفائدة على الجميع والتخفيف على الميزانية العمومية للدولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
Translate »
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي