أخبار محليه

التقشير للجلد.. لبشرة نضرة و مشرقة. 

التقشير للجلد.. لبشرة نضرة و مشرقة. 

التقشير للجلد.. لبشرة نضرة و مشرقة. 

بقلم :الدكتورة أنجي عاطف استشاري التجميل والليزر 

التقشير للجلد.. لبشرة نضرة و مشرقة.

التقشير، هو أحد أبرز الوسائل المستخدمة فى تجميل البشرة ومناطق مختلفة من الجسم، وذلك لما تتمتع به طريقة التقشير من مميزات.

تتعدد الوسائل التى يمكن من خلالها تجميل البشرة وباقى مناطق الجسم، ويعد “التقشير أبرز الوسائل التى نعتمد عليها من أجل تجميل البشرة وإظهار. 

أن التقشير عبارة عن طريقة طبية يكون الهدف منها التجميل وتفتيح طبقات الجلد وتحقيق النضاره ، وذلك من خلال تقشير طبقات الجلد المتضررة أو الطبقات التى يوجد بها مشكلة ما لعلاجها، حتى يمكن نمو جلد جديد خالٍ من هذه المشاكل، وله مظهر أفضل وأكثر صحة وشباباً.

كيفية إجراء “التقشير  

وعند إجراء عملية التقشير ، يستعمل الطبيب المواد الكيميائية والأحماض فى تغطية المنطقة المرغوب فى تقشيرها، وتترك لفترة معينة، وعند إزالتها يبدأ الجلد بالتقشر على مدار أيام، حتى ينتهى الأمر بالتخلص من طبقات الجلد السطحية المتضررة، ونمو طبقات جديدة أفضل.

كما يوجد عدة مستويات للتقشير ، باختلاف انواعه فمنه الكيميائي بتركيز اته المختلفه ومنه التقشير البارد ومنه التقشير باحماض الفواكه ومن هنا يختلف مستوى وحده التقشير… فمنه السطحى الذى يتخلص من الطبقات العليا للجلد، ومنه العميق الذى يخترق عدة طبقات، وذلك كلما زاد عمق طبقات الجلد التى يطبق عليها التقشير.كما ، أنه لا تستجيب جميع أنواع البشرة للتقشير ، لهذا من الضرورى إجراء الفحوص اللازمة دون كلل أو ملل، والتحدث مع الطبيب بكل صراحة عن النتائج المرغوب فيها، وكيف يمكن الحصول عليها، وما إذا كانت ممكنة أم لا، مشيرًا إلى أنه من الملاحظ أن بعض أنواع التقشير تمنح الجلد سطوعًا أكثر من اللازم، وتتسبب فى تفتيح لون البشرة إلى درجة ،

ويتسبب التقشير فى سطوع البشرة ومنحها لونًا فاتحًا، ويظهر حتى عند الأشخاص ذوى البشرة البيضاء والبشرة الفاتحة، فيما يعتبر التقشير علاجًا أكثر حدة وتخصصًا للقضاء على حب الشباب وآثاره، والكلف المستعصية، والندوب الغائرة، وآثار حروق الشمس على البشرة التى يتعذر علاجها بالكريمات والطرق التقليدية. وخاصه انه يساعد على زيادة أفراز بروتين الكولاجين وزيادة سمك البشره وبالتالي تعويض الفقد الذي تسبب فيه السن او التعرض الاشعه الشمس. 

كما يعالج التقشير اسوداد بعض مناطق الجلد مثل الركبة، والتجاعيد البسيطة، والنمش، وتغيرات صبغة الجلد من منطقة إلى أخرى ما يتسبب فى تفاوت لونه، وبالنسبة إلى السيدات الحوامل اللائى أصبن بالكلف وعلامات الحمل فى الوجه، يكون التقشير علاجاً مناسباً وفعالاً.

 

التقشير للوجه

، أن التقشير للوجه يعالج العديد من المشكلات المزمنة، مثل آثار الجروح البسيطة، والندوب، وآثار حب الشباب، وكلف الحمل، وعلامات الشيخوخة البسيطة من خطوط دقيقة وتجاعيد، إضافة إلى ذلك فإن التقشير للوجه، يفيد فى توحيد لون البشرة، والتخلص من آثار حروق الشمس، وعلاج بعض أورام الجلد الحميدة، وما قبل السرطانية.

 

التقشير للجسم

كما يمكن إجراء التقشير على أى منطقة بالجسم، وتكون أول الفوائد هى التخلص من اللون الداكن للجلد، وشده، والقضاء على خشونته تماماً.

 

التقشير للركب

أما الركب والأكواع، فهى من أكثر مناطق الجسم تعرضًا للاسمرار بسبب إهمال تنظيفها وتقشيرها بقوة، ما يجعل الجلد الميت يتراكم ثم يسود لونه، ويعد التقشير للركب حلًا فعالًا للتخلص من طبقات الجلد المسودة، ونمو جلد جديد فاتح وناعم.

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات .. متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي