أدبأشعار وقصائد

أوردتني دليلتي

أوردتني دليلتي

أوردتني دليلتي منهلاً

مقالات ذات صلة

من مناهلها

فرِحَ القلبُ

فإذا الدنيا صفاءُ.

أوردتني منهلاً ثمَّ أردفَت

ليت شعري ،

بعدكم كيف البقاءُ ؟

بعد العهد ورفقةَ الأيام

هل لصاحب العهد

شيمة ووفاءُ؟

تقول بنظرةٍ خوفي عليك

خوفي على حالي

فقد يشي بك الأعداءُ.

أيَّما محبة شئت لقلبي؟

لا أري فيك مما عهِدتُ

ويراودني

عن نفسي البكاءُ.

ثم كيف الإشراقُ أتاني

وأنا في عمايا

لست كالبصراء

فهات عينيك تزيل قلقي

هات عينيك أنظر بها

فتسمو بنا العلياءُ.

فأنا روحٌ معجونة بالأرقِ

أنا جسدٌ مخزوفٌ

من الطين حيَّاً

أتحرَّكُ بوجداني

فكيف يأتيني هذا البلاءُ؟.

غير أني مستعينٌ

على الهمومِ

إذا ما أشرقت شمسٌ

أو حلَّ مساءُ.

ولي على كلِّ شفةٍ أغنية

ولي على كلَّ جديلةٍ

ليلٌ وحِنَّاءُ.

يا حاملةَ الورد بأعتابي

يا حاملة الدفء لأيامي

يا حاملةَ البقايا من عمري

هل بعد هذا

يعزُّ عليَّ اللقاءُ؟

بقلم د/أنور مغنية

أوردتني دليلتي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي