أشعار وقصائد

أنت لست وحدك

…أنت لست وحدكأنت لست وحدك ….

،، بقلم /محمدمحجوب ،،

مقالات ذات صلة

كل شيء في ملكوت الله يطوف حول نوره العظيم وإذا كنت تمر بتجارب نفسية واجتماعية ومشاعرية قاسية ومظلمة فهنيئاً لك
اختارك الله ووضعك بهذه الامتحانات الصعبة ليجتبيك لنوره
مهما كان واقعك مؤلماً فلذة الوصول ستجعلك تنساه
أنت وحيد الآن،
لاتحزن ويشاء الله أن ينفضّ الجميع من حولك وأن ينقضّ ظهرك وتفقد قدرتك على الوقوف ليخلق لك جناحين وتحلّق،

وأن لايمد أحد يده ليساعدك على الوقوف لأن الله سيتولاك بنفسه
هل تدرك كم هذا عظيم،

مهما كان ألمك اليوم كبير فهو ليس إلا مرحلة وستتجاوزه وأنت أقوى ، صدقني،

لقد مررت بهذا قبلك ومررت بوحدة قاسية وآلام روحية لاتحتمل ، ولكني تجاوزت هذا وحدي وفعلاً لم أقف على قدمي بل نبت لي جناحان وتعلمت كيف أطير وأنظر إلى ذاتي القديمة من فوق وأحمد الله كيف تجاوزت كل ذلك وتحولت لشخص جديد لا يشبه نسختي القديمة أبداً

حسناً دعني أبشرك بأمر آخر
حتى وحدتك واعتزالك للناس هي أمر مؤقت ، حين تشفق على نفسك التي آذيتها وظلمتها وأنت تحاول إرضاء الآخرين وهم يتمادون بأذيتك ستصل إلى الاعتزال وستنفرد بنفسك وتعانق ذاتك التي هزمتها وتعتذر لها وتعيد حساباتك مع الجميع ، وستنتصر لنفسك

لن تسمح لأحد بأذيتك ولن تتنازل عن حقك وستعرف مدى استحقاقك وستبني حدوداً صحية لعلاقاتك مع الآخرين ، ثم ستخرج من عرينك قوياً صلباً كأن لم تهزك ريح ولم يمسسك قرح
وحينها ستتعرف وستجذب شخصيات سوية وقوية وصحية مثلك ، سيكون عندك مجتمع مثالي ترتاح به وتألفه [ حتى لو كان افتراضياً فلا بأس ] هذه مرحلة أولى ثم ستجذب أشخاصاً مشابهين لك في واقعك وهذا سيجعل الأشخاص المؤذين يجدون أنك قوي حد أنه لا يمكنهم استغلالك والاستفادة منك فسيبتعدون عنك من تلقاء أنفسهم

إذن فاستبشر واعتبر عزلتك الحالية بمثابة استراحة محارب ، خذ ما شئت من الوقت فالمهم هو كيفية خروجك

واعلم أن ما تبحث عنه داخلك ، ونور الله هو كعبتك الداخلية التي عليك أن تبحث عنها وتتطوف حولها

إن لم تجد النور داخلك وتتخلص من الشخصيات المؤذية حولك فلن تجد النور خارجاً

اعمل على خلق توازنك الداخلي وتخلّص من كل الذكريات التي تؤذيك ، وسامح

أهم ما في الأمر أن تفهم الرسالة وتسامح ، حتى الأشخاص الذين آذوك كانوا يؤدون رسالتهم في حياتك ، لقد تلقيت الألم من أكثر المقربين منك كي تتعلم فقط

الألم العظيم يبني شخصيات عظيمة ،
سامح وامضِ برحلتك
لا تتأخر
ولا تستسلم
ولا تنسى
” أنت لست وحدك”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
رجوع
واتس اب
تيليجرام
ماسنجر
فايبر
اتصل الآن
آخر الأخبار

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب عليك ايقافها لكي يظهر لك المحتوي